الشبكة العربية

الجمعة 30 أكتوبر 2020م - 13 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

ضربة لـ "ترامب".. "فايزر": لقاح كورونا لن يكون جاهزًا قبل منتصف نوفمبر

1_20

قالت شركة فايزر الأمريكية الجمعة، إن لقاح فيروس كورونا المستجد الذي تعمل على تطويره لن يكون متاحًا قبل منتصف نوفمبر على أقرب تقدير، على الرغم من توقع الرئيس دونالد ترامب أن اللقاح سيكون جاهزًا قبل الانتخابات المقررة في الثالث من الشهر ذاته.

وأصدر رئيس شركة فايزر ومديرها التنفيذي، ألبرت بورلا، رسالة عامة قال إنها تهدف إلى إزالة الالتباس حول جهودها لإنتاج لقاح فعال لـ كوفيد – 19. 

وتعد شركته من الشركات الرائدة في مجال صنع لقاح يمكن أن يقي الناس من الفيروس.

وقال بورلاس في رسالته: "نحن نعمل بسرعة العلم". وأضاف إنه في حين أن الشركة قد تعرف ما إذا كان لقاحها سيعمل بحلول نهاية أكتوبر، يجب عليها أيضًا إثبات أن اللقاح يلبي متطلبات السلامة وأن الجودة والاتساق سيتم الحفاظ عليهما في التصنيع.

وتابع: "بناءً على تسجيلنا الحالي في التجربة ووتيرة الجرعات، نقدر أننا سنصل إلى هذا المعلم في الأسبوع الثالث من نوفمبر"، موضحًا أن "السلامة هي أولويتنا الأولى، وستظل كذلك، وسنواصل مراقبة بيانات السلامة والإبلاغ عنها لجميع المشاركين في التجربة لمدة عامين".

وكانت إدارة الغذاء والدواء ألزمت في وقت سابق هذا الشهر، الشركات التي تطور لقاح كورونا أن تواكب صحة الشخص المتطوع الذي أخذ جرعة تجريبية، خلال مدة تصل إلى شهرين في المتوسط، بعد أخذ الجرعة النهائية.

ولكي يحدث ذلك بالنسبة لشركة "فايزر"، فإنها ستحتاج إلى الانتظار حتى يتم متابعة نصف متطوعيها في التجربة لمدة شهرين قبل أن تتمكن من تقديم طلبها إلى إدارة الغذاء والدواء.

واشتبك الرئيس دونالد ترامب مع مسؤولي الصحة، مشيرًا إلى وجود دوافع سياسية وراء خطط إدارة الغذاء والدواء لتشديد متطلبات الدراسة لضمان أن اللقاح آمن وفعال.

 

إقرأ ايضا