الشبكة العربية

الإثنين 03 أغسطس 2020م - 13 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

حبيبي السابق خطب أختى ويراودني عن نفسي وأنا متزوجة

alarab31944


أتابع منذ فترة صفحتكم، وأعبر عن تقديري لمحاولتكم المساعدة في حل مشاكلنا التي تعرض عليكم. أنا هولندية الجنسية، من اصول عربية. ربطتني علاقة حب مع أحد الشباب، واستمرت العلاقة خمس سنوات. ثم حدثت بيننا مشاجرة عنيفة وافترقنا. بعدها تقدم لخطبتي شاب آخر، ناجح ومجتهد في عمله، وتزوجنا. بعد الزواج تعلقت به كثيرا لأنه يعاملني بحب وإحترام، وأنا أبادله الحب والإحترام. اليوم مضي على زواجنا أكثر من أربعة أعوام.
 بعد عدة شهور، بدأ حبيبي أو صديقي السابق يتصل بي ويقول كلام العشق ويطلب مقابلتي. أبلغته أنني أحب زوجي وحذرته من الاتصل بي. لكنه عاد وكرر محاولاته، وطلب أن يراني وأخبرني أنه يشتاق الي ممارسة الجنس معي! هددته أن أبلغ الشرطة لو حاول الإتصال مرة أخرى.
بعد هذا الموقف بثلاثة ايام، أخبرتني أمي أن هذا الشاب ذهب لخطبة أختي، وأنها وافقت برغم إعتراض أمي. وعرفت من والدتي أنه بعد زواجي مباشرة بدأ يتقرب من أختي حتى أحبته وتعلقت به، بهذا تكون هذه العلاقة استمرت اربع سنوات، بدون أن تخبرني أختي بأي شي أنا لا أصدق ما حدث منه ولا أعلم إن فعل هذا لينتقم مني أو ليغيظني؟ أخاف على أختي منه لأني لا أعرف نواياه، وأخاف أن يكسر قلبها ويتركها إذا تأكد أن خطبته لها لن تجعله يراني لأني أعيش في مدينة أخرى. ولن تقربه مني، لأني بالفعل أحب زوجي. أشعرأني في كابوس بشع! كيف أتعامل معه كزوج أختي وأنا أحتقره؟ كيف اتصرف ؟ أرجو المساعدة..
الرد...
في البداية، أشكرك على ثقتك في همسات القلوب. أعتقد أن هذا الشاب لم يتمكن في تجاوز أزمته العاطفية بعد إنفصاله عنك، ثم بعد زواجك. لذلك حاول تعويض الحرمان من وجودك، بإيجاد بديل لك، أو "دوبلير"، فحاول الإرتباط بأختك، ربما لأنها تشبهك، أو أن صوتها يذكره بصوتك! لكنها لم تنجح في أن ملئ الفراغ الذي أحدثه غيابك، فبدأ يحاول التواصل معك بشتى الصور. ولما فوجئ برفضك له، وتهديدك بإبلاغ الشرطة، حاول تعويض تلك الصدمة بقرار غير منطقي وغير مدروس، وهو الزواج من أختك. وهذا الزواج محكوم عليه بالفشل، لأن أختك لم تنجح على مدار اربعة أعوام في ان تجعله يتعلق بها، أو أن تجعله ينساكي. وسوف تزيد مسؤوليات الزواج الطين بللا.
أعتقد أنه من الضروري أن تتحدثي مع أختك بصراحة تامة، أخبريها بمحاولاته الإتصال بك وطلبه الفاحشة برغم علمه بزواجك، وبرغم إرتباطه بها.. هذا حقها عليك، النصيحة وبيان حقيقة هذا الشاب المستهتر الذي يتلاعب بمشاعرها، ولا يحترم كونك متزوجة ويتجرأ على طلب علاقة جنسية! هذا الإنسان غير مؤتمن، ولن يحافظ عليها، لأنه منحرف أخلاقيا، ولأنه إستخدمها ليتجاوز أزمته بسبب زواجك!
أعتقد أن أمك وأهلك ينبغي أن يعرفوا مدى حقارة هذا الشاب، وما حدث منه، ليحاولوا إقناع أختك بأنه غير جدير بحبها. لأنها قد تظن أن الغيرة تدفعك لتشويه صورته، وقد تتمادى في هذه الخيالات المريضة. وفي حالة إنكاره محاولاته مقابلتك، إطلبي منها مواجهتك به. وهذا سيجعلها تتأكد من صدقك وكذبه وخداعه.. وأتمنى أن  يبعده الله عن طريقكما ويكفيكم شره، وأن يلهمه رشده..  

 

 للتواصل  [email protected]
أو الفيس بوك :  https://www.facebook.com/hmsatelqlop99/

 

إقرأ ايضا