الشبكة العربية

السبت 21 سبتمبر 2019م - 22 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

زوجي مدمن للأفلام الإباحية ويستمتع بأذيتي وتعذيبي

1366622337_shutterstock_98589431

أنا فتاة في الخامسة و العشرين من عمري ، تزوجت منذ ستة أشهر ، تزوجنا بعد قصة حب قصيرة ، تقدم بعدها لخطبتي و تزوجنا سريعا .كنت أعيش أسعد أيام حياتي ، حينما اكتشفت أن زوجي يشاهد الصور و المقاطع الاباحية . في البداية  كنت اذا دخلت الغرفة ، يرتبك و يغلق الكمبيوتر ، ثم بدأ يقوم في ساعات متأخرة من الليل و حينما فتحت الجهاز في غيابه ، أحسست بصدمة كبيرة ، أنا إمرأة جميلة و عروس جديدة ، لم يدخل الملل لحياتنا . ما الذي يدفعه لهذا التصرف ؟ انا لا أقصر معه من ناحية حقوقه .
بداخلي مشاعر مضطربة جدا ، أقول لنفسي لعله لا يرتاح معي او لا أستطيع أن اسعده ، لعله لا يستمتع معي ؟ ربما هو منحرف و له مغامرات نسائية متعددة ؟ كنت أبكي كثيرا حينما أخلو بنفسي . الجميع يتصور أننا نعيش سعادة حقيقية. أصبحت صامتة طوال الوقت . حينما سألني في البداية عن سر تغيري المفاجئ ، انفجرت في البكاء و صارحته بالمشكلة. في البداية قال لي أنه تعود مشاهدة هذه المواقع قبل الزواج و أنه سيتوقف تماما عن ذلك . و بعد اقل من شهر عاود السهر ولكن على شاشة التلفاز هذه المرة . بدأ التوتر يدخل بيتنا ، أنا اشعر أنه يخونني و هو يشعر أنني أراقبه.
في ليلة ظل يتقلب في الفراش ، قال إنه يشعر بالأرق و أنه يريد أن يتحدث معي كصديقة و ليس كزوجة ، يريد أن يتعامل معي بحرية تامة بدون ضوابط . قال إن الرجل حينما يخون زوجته ، فهي التي تدفعه للخيانة لأنها رفضت أن تكون الصديقة و العشيقة . فقلت اني مستعدة لما يقربنا من بعض . صمم أن نشاهد معا مقطعا اباحيا ، و لما رفضت قال أنني ارفض مساعدته و ان ذلك واجبي كزوجة !!! حينما بدأ الفيلم إقشعر بدني و شعرت بالغثيان لكنه قام يداعبني و يلاطفني بطريقة لم اتعودها منه ، ثم طلب مني الخضوع التام له ، ثم قام يربط يداي و قدماي برباط العنق الخاص به ، قال أنها لعبة ستعجبني كثيرا ، لأن النساء يعجبها الرجل القوي و قد صدقته لعدم خبرتي بهذه الأمور . كان يتعمد ايلامي و كان عدواني لأقصى درجة . و لم يسمع لتوسلي و صراخي . بعدها اعتذر و وعدني بعدم تكرار هذه " اللعبة" مرة أخرى و أنه لم يتعمد أبدا ايلامي أو إيذائي .
في الحقيقة زوجي شخص لطيف و لا يتعامل معي بعنف ابداً ، شخص محبوب من اسرته و أصدقائه و لم يتعود ايذاء أي شخص لفظيا او ماديا . هل يحاول تقليد ما يشاهده في هذه الافلام الملعونه ؟ أم أنه مريض و يحتاج للعلاج ؟ أرجو أن تساعديني للخروج من هذا الكابوس المرعب .
الرد ...
إبنتي ... في البداية ارجو أن تتحلي بالصبر لأن علاج هذه المشكلة سيحتاج منك بعض الوقت و كثير من الصبر .. و أنا أعتقد أنك تتحلين بمواصفات الشخصية التي تمكنك من الأخذ بيد زوجك لطريق العلاج و الشفاء بإذن الله .
حبيبتي ... إن الحياة طريق محفوف بالعقبات و ليس مفروشا بالزهور ، لكننا كلما إجتزنا عقبة ، وجدنا حلاوة النجاح و لذة النصر. و أعتقد أن هذا الشخص اللطيف ، الدمث الخصال الذي تصفين يستحق منك بعض العناء و الصبر .         في البداية اعرضي عليه زيارة طبيب نفسي لأن ما يعاني منه هو نوع من  أنواع اضطرابات الشخصية يسمى " السادية الجنسية "، و إذا رفض ، يجب عليك زيارة مستشارة علاقات زوجية لتوضح لك الطريقة الصحيحة للتعامل مع زوجك مما يجعل حياتكما تستقر و تنتظم . سأحاول أن أشرح لك بشكل مبسط الأسباب و الدوافع لهذا الاضطراب النفسي حتى اساعدك في فهمه لتتمكني من التعامل معه بطريقة علمية صحيحة .
السادية هي التلذذ الجنسي بتعذيب الآخر . فالرجل السادي يستمتع في العلاقة الجنسية بالضرب و العض و الوخز. و من أعراض السادية تلذذ السادي بالعلاقة الجنسية من خلال إلحاق الأذي بشريكه بضربه بعصى أو سوط .
و قد عرف علماء النفس السادية بتعلق الفرد باللذة الجنسية مع ضحيته بعد تعذيبها وسماع صراخها أو مشاهدة هذا العذاب و يكون التمتع بمعاينة هذا العذاب اقوى من ممارسة الجنس نفسه .
و من هنا يأتي السؤال عن اسباب السادية أو لماذا يصبح الأنسان سادي ؟                                                                                     قد تسبب بعض الأمراض النفسية السادية كالفصام و اضطراب الهوية . و قد تكون معاناة بعض الأفراد من الاستغلال الجنسي في الطفولة من أساب الإصابة بهذا الأضطراب. و قد يلجأ بعض الرجال لممارسة السادية نتيجة شعوره العميق بالنقص ، أو لرغبته في إثبات رجولته و فحولته .
و السؤال المهم هو كيف تتعامل المرأة مع الزوج المصاب بالسادية الجنسية ؟  
 في البداية أنصحك ، إبنتي الغالية ، بعدم الافصاح عن الحالة التي يعاني منها زوجك للأهل فهذا سر من أسرار الفراش لا ينبغي الخوض فيها بأي حال من الأحوال الا لمتخصصة مؤتمنة أو طبيب نفسي . و عليك احتواء زوجك و الأهتمام به و عدم التقليل من شأنه ، بل امنحيه ثقة كبيرة في نفسه . أخبريه أنك لا يمكنك التخلي عنه و انك ستقفين بجانبه حتى يتجاوز هذه المشكلة لأنك تحبينه و تتمسكين به لأنه يعني الكثير بالنسبة لك .
عليك في البداية أن تساعديه على ضبط نفسه بأن يمتنع عن مشاهدة الأفلام و المقاطع الاباحية نهائيا خاصة تلك التي تحتوي على مشاهد سادية . حاولي أن تتحملي بكثير من الصبر و قوة الاحتمال ، أعراض القلق و التوتر التي يمكن ان تسيطر عليه أثناء فترة العلاج و ربما بعض نوبات الغضب . و لا تسمحي له نهائيا بممارسة السادية معك فلا تستسلمي لرغبته في ربطك او جلدك حتى على سبيل اللعب او المداعبة . علما بأن هذا سيفقده كثير من الاثارة الجنسية ، لكن بالتدريج ، سيختفي هذا العرض . حاولي الاستماع اليه بقدر الامكان و خذي في الاعتبار أن علاج هذه الحالات قد يستغرق بعض الوقت . و تذكري أنك لو كنت مصابة بمرض مزمن هل تتمنين أن يقف زوجك بجانبك أو يتخلى عنك في محنتك ؟
سأكون  ، أبنتي الغالية ، مستعدة طوال الوقت للرد على أي استسفسار أو أرشادات ...
للتواصل  [email protected]
أو الفيس بوك :https://www.facebook.com/hmsatelqlop99/

إقرأ ايضا