الشبكة العربية

الأربعاء 12 أغسطس 2020م - 22 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

يطلق النار على الأم وابنهما لرفضهما "التباعد الاجتماعي"

0_Man-shoots-at-mother-and-son-in-hotel-lobby-because-they-werent-social-distancing

أطلق رجل النار على أم وابنها في بهو فندق بميامي بيتش بولاية كاليفورنيا الأمريكية، بسبب عدم تطبيق قواعد التباعد الاجتماعي، لتفادي الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وجاء في تقرير الشرطة في هذه المدينة السياحية الواقعة في جنوب شرق الولايات المتحدة أن دوجلاس ماركس (47 عامًا) فتح النار على الثنائي بعد أن طلب منهما مغادرة الفندق، قائلاً لهما بداية: "عليكما الرحيل. أنتما لا تحترمان التباعد الاجتماعي".

لكن المرأة فيرونيكا بينا ونجلها وهما سائحان أتيا من ولاية نيومكسيكو تجاهلا ملاحظته وجلسا على كنبة مديرين له ظهرهما.

وأضافت ربة العائلة أن ماركس قال بعد ذلك "سأهتم بأمرهما. ثمة شخصان لا يحترمان التوصيات"، وفق ما نقلت وكالة "فرانس برس".

وسمعت طلقات نارية في بهو الفندق من دون أن يؤدي ذلك إلى إصابات، لكن الأم وابنها أصيبا بالخوف.

وقال أحد الشهود: "جاء الرجل وبدأ يطلق النار. كان الابن والأم، يبكيان، وكانا خائفين". 

وذكر تقرير الشرطة أن ماركس الذب غضب من رد فعل الأم وابنها "استمر في الصراخ بإعطاء الأوامر بالتباعد الاجتماعي أثناء حمل السلاح الناري ثم أطلق عدة طلقات".

وأوقفت الشرطة الرجل مساء الاثنين بتهمة الاعتداء بسلاح قاتل واشهار سلاح علنا خصوصًا. ويواجه عدة تهم، بما في ذلك الاعتداء المشدد بسلاح مميت ، باستخدام سلاح ناري أثناء ارتكاب جناية وتفريغ سلاح ناري في الأماكن العامة.

ويعكس هذا الحادث الجديد التوتر السائد في فلوريدا التي تعتبر بؤرة رئيسية لجائحة كوفيد-19.

وأوقف رجل الأسبوع الماضي في الولاية بعدما شهر مسدسه على شخص طلب منه وضع الكمامة في متجر "وولمارت".

 

إقرأ ايضا