الشبكة العربية

الجمعة 18 أكتوبر 2019م - 19 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

جريمة بشعة في مصر.. العثور على زوجين مذبوحين في صالة الشقة

جثة
حالة من الرعب والفزع عاشها أهالى مساكن حى جنوب بمدينة الفيوم في مصر، عقب مقتل زوجين مسنين عثر على جثتيهما مذبوحين داخل شقتهما.

عاش عم فرحات .أ 76 عاما ، وزوجته نور الهدى . ع 65 عاما وحيدين، بعد أن طرق جميع أبواب أطباء النساء والولادة ومراكز العقم لكى ينجبا طفلا يملأ عليهما حياتهما، لكن الله لم يرد لهما ذلك.

فعرضت زوجته أن يتبنيان طفلا صغيرا من إحدى دور الرعاية بالمحافظة، وبالفعل ذهبا إلى دور الرعاية بالفيوم، وشاهدا الطفل عمر عامين، يتيم الأب والأم ومجهول الهوية، فعرضا على مسئولى دور الرعاية أن يتبناه ويرعاه، وبالفعل بعد أن تم إنهاء كافة الإجراءات، قاما باستلامه، وقاما بتسميته " فتحى "، وأحسنا تربيته، حتى حصل على مؤهل متوسط، وقرر فتحى بعد أن بلغ من العمر 22 عاما السفر للعمل فى إحدى الدول العربية لكى يبنى حياته.

وعاش الزوجان يعملان فى بيع الأجهزة الكهربائية والدراجات البخارية بنظام التقسيط، والحصول على فائدة لكى يتعايشا منها، واستطاعا أن يحققا مكسب لا بأس به.

وذاع صيتهما فى المنطقة الذى يقيمان به والأحياء المجاورة بالنسبة للبيع بالتقسيط والحصول على إيصالات أمانة وشيكات لكل مشترى لأى سلعة.

وكان يتردد عليهما بنت شقيق الزوجة أسبوعيا ـ تقوم بنظافة ومسح الشقة التى يقيمون بها، وعندما حضرت ليلة الحادث، وطرقت جرس الباب لم يفتح لها أحد، فوجدت شراعة باب الشقة مفتوحة فنظرت منها لتجد خالتها وزوج خالتها، غارقين فى الدماء، فصرخت صرخات مدوية ألتف الجيران والمارة بالشارع وكسروا باب الشقة ليجدوا الزوجين مذبوحين وغارقين فى دمائهما، واختفاء مشغولاتهما الذهبية، ووجود جروح وقطع فى يد الزوجة القتيلة، مما يدل على أن الجناة سرقوا مشغولاتها الذهبية بالقوة.

كان اللواء عادل الطحلاوي مدير أمن الفيوم، تلقى إخطارًا من العقيد محمد حافظ الحنبولي نائب مأمور مركز شرطة قسم الفيوم ثان، بالعثور على جثة فرحات . أ ، 76 سنة بالمعاش، وزوجته نور الهدى . ع، 65 سنة "ربة منزل" مذبوحين داخل شقتهما بمساكن حي جنوب بمدينة الفيوم.

تبين من المعاينة المبدئية أن الجثتين لزوجين مسنين، عثر عليهما مقتولين فى شقتهما بمساكن حى جنوب بمدينة الفيوم، وبهما طعنات بالرقبة والرأس والبطن، وملقيان فى حجرة نومهما.

تبين من تحريات المقدم محمد دعبس رئيس مباحث قسم شرطة الفيوم ثان والنقيب محمد ممدوح معاون المباحث، أن المجنى عليهما يعملان فى بيع الأجهزة والأدوات الكهربائية بنظام التقسيط، ومشهود عنهما بالأخلاق الحميدة والطيبة بين أهالى المنطقة، وليس لهما أولاد سوى طفل بالتبنى يعمل حاليا خارج البلاد، ويرجح أن سبب الحادث بدافع السرقة .حرر محضر بالحادث، وأحيل إلى النيابة العامة التى تولت التحقيق.
 

إقرأ ايضا