الشبكة العربية

الجمعة 10 يوليه 2020م - 19 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

«المغامسي» يثير ضجة بحديثه عن دخول والدي النبي محمد النار

5dfe5d192d1a1

أثار الداعية السعودي صالح المغامسي، ضجة كبيرة بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي ومتابعيه، بشأن جوابه على سؤال حول دخول والدي النبي محمد صلى الله عليه وسلم، النار، مشيرًا إلى أن النبي استئذن الله في أن يغفر لأمه فلم يأذن له.
وقال الداعية السعودية، إنه ليس هناك أيّ دليل صريح يؤكد على أن والديّ النبي محمد صلى الله عليه وسلم في النار.
وأضاف المغامسي خلال حواره في برنامج «الأبواب المتفرقة»، إن والدة الرسول صلي الله عليه وسلم توفيت وعمره 6سنوات ولم يعرض عليها الإسلام.
وتطرق المغامسي إلى حديث مسلم "بأن أبي وأباك في النار فهذا وإن صح سندا فهومعارض لظاهر القرآن البين ومحكمات القرآن".
وأضاف:"النبي صلي الله عليه وسلم وقف علي قبر أمه فبكي وأبكي من حوله وأخبر من حوله أنه استئذن ربه بأن يزور قبر والدته فأذن له واستئذنه بأن يغفر لها فلم يأذن له فإنعدم الإذن بالاستغفار لايعنى أن والدة الرسول أن تكون في النار".
واستنكر البعض ما قاله عن معارضة الحديث للقرآن وخوضه في هذا الأمر بهذا الشكل، وقال أحدهم :« ان صح الحديث فهو امر فاصل وان لم يصح فهم من اهل الفترة لايشهد لهم بجنة ولا نار وام اقول ان الحديث يعارض القران فهذا قول باطل محض فان اخبار النبي صلى الله عليه وسلم عن امرغيبي يخصص العمومات».
وعلق آخر :« ولماذا الخوض في هذه الأمور ومن يقول أن والدي النبي صل الله عليه وسلم في النار هل فتحت له الحجب فرأى النار ورأى من فيها».
وأضاف آخر :«بدأنا نخوض في أشياء والله تركها أفضل من نقاشها، عائلة معزولة عن العالم ولاتدري أن هناك إله وما تتعلم ماهي عليه فهل تعذب بما لم تعلم؟».

 

إقرأ ايضا