الشبكة العربية

الثلاثاء 02 يونيو 2020م - 10 شوال 1441 هـ
الشبكة العربية

بعد طلب نجله الدعاء له.. آخر تطورات الحالة الصحية للداعية السلفي "أسامة عبدالعظيم"

artworks-000130395104-hin8cc-t500x500

كشفت مصادر أسرية عن آخر تطورات الحالة الصحية للدكتور أسامة عبدالعظيم، أستاذ الشريعة بجامعة الأزهر، أحد رموز السلفيين في مصر، بعد ساعات من تدهور حالته وإدخاله العناية العناية المركزة.

وكان أنس أسامة عبدالعظيم كتب أمس عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، أن والده "في حالة خطيرة وهو الآن أحوج مايكون إلى دعائكم".

وألحق ذلك بمنشور توجه فيه إلى محبي والده بالقول: إلى كل الدنيا.. إلى كل من كان لوالدي عليه فضل.. أبي الآن في الرعاية المركزة.. وهو الآن أحوج مايكون إلى دعائكم.. فادعوا وتضرعوا وتصدقوا وصلوا..".

قبل أن يعلن في وقت متأخر الليلة الماضية أن "الوالد الآن بخير، وهو لازال بالرعاية المركزة لكن حالته قد تحسنت كثيرًا ولله الحمد".


وعبدالعظيم هو أحد رموز السلفيين في مصر، ويعمل أستاذًا لأصول الفقه في جامعة الأزهر، وهو يؤم المصلين في مسجد عباد الرحمن الكائن إلى جوار ضريح الإمام الشافعي بحي الخليفة، بالقاهرة.

 وهو ممن يرون أن ثورة 25 يناير 2011 التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك كانت خطأ وخروجًا على الحاكم ومذنب كل من شارك فيها.

ورفض استقبال حازم صلاح أبوإسماعيل، حينما أتاه لزيارته للحصول على دعمه عقب خوضه سباق الترشح للانتخابات الرئاسية في عام 20012، ما دعا الأخير إلى الصلاة في مسجد آخر ردًا على ذلك.
 

إقرأ ايضا