الشبكة العربية

السبت 29 فبراير 2020م - 05 رجب 1441 هـ
الشبكة العربية

داعية شهير: ما نشرته هارفارد عن القرآن "أكذوبة"

هارفارد
نشر الداعية عبد الله رشدي مقطع فيديو يكشف فيه عن حقيقة تصنيف جامعة هارفارد الأمريكية  للقرآن الكريم كأفضل كتاب للعدالة.
وكتب رشدي قبل نشره للفيديو على حسابه في تويتر : " ما نشرته حولَ تصنيف هارفارد للقرآن، ليس من عندي، وإنما مصدره عدةُ صُحُفٍ على رأسِها الجريدة الوطنية الرسمية في مصر وهي الأهرام".
وأعقب رشدي ذلك بمقطع فيديو كشف فيه حقيقة الخبر، وأنه تلقاه كغيره من المتابعين من صحف رسمية كالأهرام والأخبار.
وأوضح أن البعض كتب له أن الخبر غير صحيح، ما دفعه للبحث عن أصل الخبر.
وأشار إلى أنه بعد بحثه عن أصل الخبر تبين أن ما كتب عن تصنيف هارفارد للقرآن الكريم غير صحيح، منوها أن صحة الخبر هي ما كتبته هارفارد عن الآية 135 من سورة النساء، وأنها يوجد بها قيم عادلة، ونص الآية هو :" يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُونُوا قَوَّامِينَ بِالْقِسْطِ شُهَدَاءَ لِلَّهِ وَلَوْ عَلَىٰ أَنْفُسِكُمْ أَوِ الْوَالِدَيْنِ وَالْأَقوَإِنْ تَلْوُوا أَوْ تُعْرِضُوا فَإِنَّ اللَّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا".

يذكر أنه تم تداول الخبر بصورة واسعة على مواقع إخبارية، حيث جاء أن جامعة هارفارد الأمريكية صنفت القرآن الكريم كأفضل كتاب للعدالة، وذلك بعد دراسات علمية مطولة بحثت بشكل مكثف قواعد العدالة التي يحتويها القرآن الكريم.
وبحسب الخبر فإن الجامعة  أكدت أن القرآن الكريم كتاب حافل بقواعد العدالة الإنسانية، وأن الله سبحانه وتعالى وجه البشرية من خلاله إلى الطريق الصحيح.
وجاء تصنيف هارفارد الأمريكية للقرآن الكريم كأفضل كتاب يحقق العدالة، بعد دراسات علمية مطولة بحثت بشكل مكثف قواعد العدالة داخل القرآن العظيم.
وكان الموقع الرسمي للمجلس العالمي للمجتمعات المسلمة كان قد نشر على تويتر أن لجنة التصنيف بجامعة هارفارد استشهدت ببعض آيات من القرآن الكريم في التقييم النهائي.
وأضاف أنها أكدت أن القرآن الكريم كتاب حافل بقواعد العدالة الإنسانية، وأن الله سبحانه وتعالى وجه البشرية من خلاله إلى الطرق الصحيحة للعدالة والابتعاد عن الظلم.

 

إقرأ ايضا