الشبكة العربية

السبت 21 سبتمبر 2019م - 22 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

فتوى مدخلية بجواز الإفطار لأجل قتال التتار في طرابلس

مدخلي

أفتت اللجنة العليا للإفتاء التابعة لقوات حفتر بجواز الإفطار في شهر رمضان لأجل الجهاد في سبيل الله حتى فتح طرابلس.
وقالت اللجنة التابعة للهيئة العامة للأوقاف والشؤون الإسلامية فيما يعرف بالحكومة الليبية المؤقتة أنه  بناء على الأسئلة الواردة من محاور القتال لقواتنا المسلحة  بطرابلس إلى اللجنة العليا للإفتاء بشأن القتال في محاور طرابلس، فإنه وبالله التوفيق:" فقد جاء في صحيح مسلم عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : " سافرنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى مكة – يعني فتح مكة- ونحن صيام، فنزلنا منزلا، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إنكم قد دنوتم من عدوكم والفطر أقوى لكم، فكانت رخصة فمنا من صام، ومنا من أفطر، ثم نزلنا منزلا آخر، فقال: " إنكم مصبحو عدوكم والفطر  أقوى لكم، فأفطروا وكانت عزمة فأفطرنا".
وقالت الفتوى أيضا : فإنه بذلك يجوز بمن وصفوهم بالمجاهدين أن يفطروا في رمضان ليتقووا بذلك على الجهاد.
واعتمدوا في فتواهم أيضا على فتوى شيخ الإسلام ابن تيمية أثناء قتاله للتتار بأنه كان يفطر لأجل قتالهم، ويأمر المقاتلين بذلك.
وعلى الصعيد الميداني فقد قام السلاح الجوي الليبي الليلي التابع لعملية بركان الغضب بتوجه ضربات جوية موجعة على مخزن  آليات ثقيلة لمليشيات حفتر في قاعدة الوطية.
وصرحت غرفة العمليات المشتركة لبركان الغضب أننا لم نفقد أي طائرة وإعلام حفتر يُلفق «الاتهامات».
كما قام طيران إماراتي تابع حفتر بقصف مقر إيواء مهاجرين غير قانونيين في تاجوراء أسفر عن سقوط عدد من الضحايا.


 

إقرأ ايضا