الشبكة العربية

الجمعة 07 أغسطس 2020م - 17 ذو الحجة 1441 هـ
الشبكة العربية

احتياطيها أقل من مليار: اختفاء مليون دولار من الاحتياطي النقدي بدولة عربية

البنك المركزي الموريتاني
ضجة كبيرة تهز القطاع المصرفي في دولة "موريتانيا" بعدما اكتشف المصرفيون اختفاء مليون دولار من الاحتياطي النقدي بالبنك المركزي.

المشكلة أن هذا المبلغ قياسا إلى حجم الاحتياطي النقدي يعتبر كبيرا جدا، حيث لا يتجاوز الاحتياطي النقدي في موريتانيا أكثر من 980 مليون دولار (أقل من مليار)، رغم امتلاكه لـ 8 مناجم ذهب غير العديد من المعادن الأخرى.

وفتح البنك المركزي تحقيقا واستمع خلاله لعدد من المسئولين في البنك ممن يقومون بأعمال حفظ الاحتياطي.

ونقلت منصات إعلامية دولية كبيرة، عن مصادر بالبنك أن نظام العمل في المركزي فيما يتعلق بحفظ ورقابة احتياطي العملة الصعبة، يفرض عملية تفتيش يومية تتم من طرف موظف مكلف بالتفتيش، فيما يتولى موظف آخر مسئولية رقابة المبالغ التي تخرج من الاحتياطي وتلك التي تدخله.

ويشتبه البنك المركزي في حدوث تهاون عند تطبيق هذه الإجراءات الرقابية اليومية.

تقول المصادر إن التحقيق يستهدف المسؤول عن سحب هذه المبالغ ومعرفة الثغرات الموجودة في تطبيق نظام الرقابة.

وكانت لجنة برلمانية موريتانية استدعت أكثر من عشرين مسؤولا  كبيرا  بينهم رئيس وزراء سابق للتحقيق معهم بشأن قضايا فساد كبرى أنهكت اقتصاد موريتانيا خلال السنوات العشر الأخيرة.   

وكانت محكمة الحسابات الموريتانية أصدرت في ديسمبر الماضي تقارير عن تسيير بعض القطاعات وكشفت عن اختلاسات مالية كبيرة وصفقات مشبوهة تمس مستقبل البلاد.
 

إقرأ ايضا