الشبكة العربية

الأحد 18 أغسطس 2019م - 17 ذو الحجة 1440 هـ
الشبكة العربية

بيانات حكومية تصدم المصريين وتخوفات من تفاقم الوضع في رمضان

ديون مصر اقتصاد
صدمة جديدة تلقها المصريون، حيث كشفت بيانات للحكومة، ارتفاع معدل التضخم الشهري في مصر، بنسبة 0.9 بالمائة، وسط توقعات بارتفاع تلك النسبة خلال الأشهر المقبلة، بعد رمضان المقبل مع بدء تطبيق الزيادات الجديدة في أسعار الوقود والكهرباء.
 

وقال الجهاز المركزي والتعبئة والإحصاء (حكومي)، الأربعاء، إن التضخم الشهري ارتفع بنسبة 0.9 بالمائة في مارس الماضي مقارنة بفبراير السابق له.

ووفقا لبيانات "جهاز الإحصاء المصري"، تراجع معدل التضخم السنوي قليلا، إلى 13.8 بالمئة خلال مارس 2019، مقابل 13.9 بالمئة في الشهر السابق له.


وذكر "الجهاز"، أن معدل التضخم خلال الفترة بين يناير – مارس 2019، ارتفع بنسبة 13.3 بالمئة مقارنة بنفس الفترة من 2018.

 
ومنذ يونيو 2018، شهد التضخم السنوي عودة صعوده، للمرة الأولى بعد 10 أشهر من الهبوط المتواصل، وبلغ الذروة بـ34.2 بالمائة في يوليو 2017.

ومن المرتقب أن تخفض مصر الدعم عن الوقود والكهرباء، في وقت لاحق من العام الجاري، حسب تصريحات حكومية، ما يمهد لارتفاعات متتالية مقبلة على أسعار المستهلك.

وفي 28 مارس الماضي، أبقى البنك المركزي المصري على أسعار الفائدة الرئيسية بدون تغيير عند 15.75 و 16.75 بالمئة على التوالي.
 

إقرأ ايضا