الشبكة العربية

الثلاثاء 27 أكتوبر 2020م - 10 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

شركة تركية تنتج أقمشة مقاومة لكورونا

thumbs_b_c_28ad5b50791af2c89b677cfd5867181a


تمكنت شركة تركية من تطوير أقمشة تحتوي على أيونات الفضة قادرة على القضاء على فيروس كورونا بنسبة 83 بالمائة.

أخضعت شركة "آلتينصو" العاملة في منطقة "برق فقيه" الصناعية بمدينة بورصة، النسيج الذي جرى إنتاجه ويحتوي على أيونات الفضة، لاختبارات في مختبر الأحياء الدقيقة بجامعة "يدي تبه" التركية.

وبعد شهرين من العمل المخبري والدراسات الشاملة، تم التأكيد على أن أيونات الفضة الموجودة في الأقمشة، قضت على فيروس كورونا بنسبة 83 في المائة.

قال حسن آلتينصو، رئيس مجلس إدارة الشركة، إنه ومنذ بداية انتشار وباء كورونا وتحوله إلى جائحة، شهدت بعض البلدان أزمات في توفير المعدات الوقائية، خاصة فيما يتعلق بالكمامات.

وأضاف آلتينصو لوكالة "الأناضول"، أن شركته بدأت منذ اندلاع الوباء، بصناعة كمامات طبية، معتمدة بذلك على خبرتها التي تمتد لأكثر من 40 عامًا.

وأشار إلى أن الشركة أجرت أبحاث حول أفضل أنوع الأقمشة الممكن استخدامها في صناعة الكمامات الطبية، وأن نتائج الأبحاث أشارت إلى أن أيونات الفضة قادرة على إظهار أداء فعال في مكافحة الفيروسات، بما في ذلك فيروس كورونا.

وتابع آلتينصو: "بدأنا بتوريد المواد الخام رغم الصعوبات التي شهدها قطاع الشحن الجوي بسبب تفشي الوباء. ثم بدأنا بإجراء تجارب عملية وأنتجنا لأول مرة خيوطا تحتوي على أيونات الفضة".

واستدرك قائلاً: "أنتجنا أقمشة فعالة في عملية الترشيح، باستخدام خيوط أيونات الفضة وتقنية "المضاعفة" في طبقات النسيج، ثم أنتجنا كمامات طبية باستخدام تلك الأقمشة وأرسلناها إلى المختبرات للتأكد من فعاليتها".

ولفت آلتينصو إلى أن شركته عملت بالتعاون مع مركز بورصة للتنسيق التكنولوجي والبحث والتطوير، وأنها لاحقا، أرسلت عينات لمنتجاتها من الكمامات الطبية إلى مختبر "أيكوتكس" (Ekoteks) العالمي والمنظمة الدولية للمعايير.

وأوضح، أن "النتائج كانت إيجابية للغاية، من حيث خصائص الترشيح والقضاء على الأحياء الدقيقة والفيروسات والميكروبات، بما في ذلك فعالية هذه الأقمشة ضد فيروس كورونا".

وذكر آلتينصو أن شركته عمدت إلى إخضاء هذا النوع من الأقمشة، لاختبارات في مختبرات جامعة "يدي تبه"، للتأكد أكثر من فعاليتها في القضاء على الفيروس.

وتابع: أرسلنا نماذج من الأقمشة المصنعة، التي تحتوي على أيونات الفضة، إلى مختبرات الجامعة، حيث أجريت عليها الدراسات اللازمة لمدة شهرين (60 يومًا).

وأوضح آلتينصو أن الدراسات أظهرت أن الأقمشة المحددة تمكنت من تدمير 83 بالمائة من فيروسات كورونا في غضون 10 دقائق.

وأضاف: يمكن لأيونات الفضة الموجودة في هذا النوع من الأقمشة بالدخول في إستخدامات متعددة ومجالات كثيرة، ترفع من كفاءتها وفعاليتها المخبرية.

وقال: "ولا يتم استخدام هذا النوع من الأقمشة في الكمامات الطبية فقط، بل يمكن استخدامها في إنتاج أغطية الأسرة في المستشفيات والمناشف والعديد من المنتجات النسيجية". 

 

إقرأ ايضا