الشبكة العربية

الثلاثاء 14 يوليه 2020م - 23 ذو القعدة 1441 هـ
الشبكة العربية

في الولايات المتحدة..

الببلاوي وعباس كامل على رأس القائمة.. مقاضاة مرتكبي مجزرة رابعة

مجزرة رابعة
عقب إطلاق سراحه من السجون المصرية مقابل تنازله عن جنسيته المصرية، أقام الناشط والمعارض المصري محمد سلطان نجل القيادي الإخواني الشهير صلاح سلطان دعوى قضائية ضد العديد من القيادات المصرية المتهمة بفض مجزرة رابعة في أغسطس 2013.
ونشرت واشنطن بوست أن محمد سلطان المصاب في  رابعة،  والذي تعرض للاعتقال والتعذيب الوحشي طوال21شهرا قبل أن يجبر عن التنازل عن جنسيته وإعادته للولايات المتحدة، يقاضي كلامن  حازم الببلاوي رئيس الوزراء الأسبق والمقيم في واشنطن والسيسي وعباس كامل و3من قيادات الداخلية.
وبحسب ما تم نشره فإن هذه القضية التي تستهدف أساسا  الببلاوي المقيم في واشنطن وأحد المتهمين في  مجزرة رابعة،  التي أسفرت عن مقتل أكثر من ألف مصري وجرح آلاف آخرين في أكبر مجزرة ضد معتصمين سلميين في التاريخ وستطال الآخرين ممن سيصلون لواشنطن ولا يتمتعون بالحصانة من التقاضي حتى يفقدوا حصانتهم.
وكانت  السلطات المصرية قد أطلقت سراح السجين المصري الأمريكي محمد سلطان في أواخر مايو 2015،  والذي كان محكوما عليه، بالمؤبد بعد تنازله عن الجنسية المصرية ، وذلك استجابة لطلب من الحكومة الأمريكية.
وجاء قرار الإفراج حينها، بموجب بقانون يخول للرئيس المصري الإفراج عن المحكومين الأجانب في أي مرحلة من مراحل التقاضي متى اقتضت مصلحة الدولة العليا ذلك.
وكانت محكمة مصرية قد قضت في ابريل عام 2015 بمعاقبة 37 شخصا من أعضاء ومؤيدي جماعة الإخوان المسلمين بينهم محمد سلطان بالسجن المؤبد فى القضية المعروفة باسم "غرفة عمليات رابعة".
 

إقرأ ايضا