الشبكة العربية

الأحد 18 أغسطس 2019م - 17 ذو الحجة 1440 هـ
الشبكة العربية

دولة ثالثة تظهر في الصورة.. قطر تكشف مفاجأة حول الصاروخ الذي عثر عليه بإيطاليا

5d2ee325d437500f2d8b45e7

قالت وزارة الخارجية القطرية، إن الصاروخ الفرنسي الذي كان مملوكًا للجيش القطري، وعثرت عليه السلطات الإيطالية ضمن ترسانة أسلحة ضخمة بحوزة جماعة يمينية، باعته قطر قبل 25 عامًا إلى بلد ثالث.

جاء ذلك بعد أن أعلنت الشرطة الإيطالية، الإثنين، أنها عثرت على صاروخ ماترا جو-جو فرنسي الصنع مملوك للقوات المسلحة القطرية أثناء مداهمات لمنازل متعاطفين مع النازيين الجدد.

ونقلت وكالة "رويترز" عن بيان أرسلته قطر، إن الصاروخ كان ضمن عدد أكبر من الأسلحة بيعت إلى بلد "صديق" ثالث قبل 25 عاما، دون الإشارة إلى اسم هذا البلد.

وقالت لولوة الخاطر المتحدثة باسم وزارة الخارجية، في بيان: "بدأت السلطات المعنية في قطر تحقيقًا عاجلاً بالتعاون مع الجهات المعنية في جمهورية إيطاليا الصديقة ودولة أخرى صديقة كان قدم تم بيع صاروخ مارتا لها قبل 25 سنة".

وأضافت: "تم بيع صاروخ مارتا سوبر530 من قبل دولة قطر في عام 1994 في صفقة ضمت 40 صاروخ مارتا سوبر 530 إلى الدولة الصديقة التي تفضل عدم ذكر اسمها في هذه المرحلة من التحقيق".

ووفق ما أعلنت الشرطة الإيطالية، الإثنين، فإن المشتبه بهم حاولوا بيع الصاروخ عبر محادثات على تطبيق "واتس آب". وأظهرت فحوص لاحقة أن الصاروخ سليم لكن لا يحتوي على شحنة متفجرة.

وقالت الخاطر "تعمل دولة قطر عن كثب مع الأطراف المعنية في جمهورية إيطاليا الصديقة والدولة التي بيعت لها الأسلحة لكشف الحقائق، كما نؤكد قلقنا من أن صاروخًا بيع قبل 25 سنة انتهى به المطاف في أيادي طرف ثالث لا يمثل دولة أو حكومة".

كانت قوات خاصة إيطالية فتشت منازل في شمال إيطاليا بعد تحقيق بشأن إيطاليين قاتلوا في صفوف القوات الانفصالية المدعومة من روسيا في شرق أوكرانيا.

ومن بين الأسلحة الأخرى المضبوطة 26 بندقية، و20 حربة، وما يزيد على 800 عيار ناري.

وضُبط في الحملة، إلى جانب الصاروخ وهو من طراز "ماترا"، مجموعة من الأسلحة المتطورة، بما في ذلك أحدث بنادق هجومية آلية وقاذفات صواريخ.

وقادت القوات الخاصة في تورينو، المعروفة باسم "ديجوس"، حملة المداهمة بمساعدة شرطة ميلانو وفاريس وفورلي ونوفارا.

وحددت وسائل الإعلام الإيطالية هوية المتهمين المعتقلين وهم فابيو ديل بيرجيولو، 50 عامًا وهو مسؤول سابق في الجمارك الإيطالية، وأليساندرو مونتي، 42 عاماً الناشط في حزب فورزا نوفا اليميني، وفابيو بيرناردي، 51 عاما وهو إيطالي.
 

إقرأ ايضا