الشبكة العربية

السبت 19 أكتوبر 2019م - 20 صفر 1441 هـ
الشبكة العربية

زعيم الحوثيين: خطران يهددان مكة والمدينة

YemenShabab2018-04-09-06-37-20-936352


نفى عبدالملك الحوثي، زعيم جماعة الحوثي في اليمن، ما تم تداوله من قبل وسائل إعلام سعودية حول إطلاق صواريخ تستهدف مكة المكرمة، واصفًا الأمر بأنه "افتراء وبهتان".

وقال في محاضرة رمضانية، الثلاثاء، وفقًا لما نقلته قناة المسيرة التابعة للحوثي: "يهمّنا أن نتحدث عما تداولته وتناولته وسائل إعلام الأعداء، في المقدمة النظام السعودي الظالم بالأمس من افتراءٍ وبهتانٍ عظيم وكذبٍ فضيع، وإدعاءٍ شنيع على شعبنا العزيز، على يمن الإيمان والحكمة بالاستهداف لمكة المكرمة، هذه المزاعم والافتراءات وهذا البهتان العظيم غير غريب على النظام السعودي وعلى إعلامه، هو يعتمد أصلاً على الأكاذيب والادعاءات والتبريرات الزائفة والكاذبة.."

وأضاف: "نحن نقول: مصدر الخطر على المشاعر المقدسة وعلى مكة المكرمة وعلى المدينة المنورة، مصدر الخطر يتمثل في اتجاهي، الأول: هو الأمريكي والإسرائيلي ومن يواليهم، هؤلاء يشكلون خطرا حقيقيا على المشاعر المقدسة للمسلمين يشكلون خطرًا حقيقيًا ومؤكدًا على مكة المكرمة، على بيت الله الحرام، على المسجد النبوي، على مقام الرسول (صلوات الله عليه وعلى آله) هؤلاء هم أعداء بالفعل، وهناك الدلائل الواضحة التي تثبت ذلك".

وتابع: "ومصدر الخطر الآخر: الذي يتمثل أيضا في الدواعش والتكفيريين، الذين يعتبرون المشاعر المقدسة يعتبرونها معالم للشرك، ولا يعترفون أصلا بمسألة التقديس لبيوت الله ولمعالم من معالم الإسلام في الأرض، يعتبرون كل هذا من الشرك وعقيدتهم في ذلك واضحة، ومواقفهم واضحة، وفتاواهم واضحة، وتصرفاتهم واضحة.."

ومضى قائلاً: "أما يمن الإيمان، يمن الإيمان والحكمة فهو الذي يؤمّل منه أن يكون هو من يحمي المقدسات في اليوم الذي يمكن أن تُباع.. نحن نقول المؤتمن حقا أن يكون له موقف صادق لحماية المقدسات وأثبت اليوم موقفه تجاه مقدسات الأمة في فلسطين هو الشعب اليمني هو يمن الإيمان.."

كان وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في المملكة العربية السعودية، عبداللطيف آل الشيخ، قال في تغريدة في 20 مايو الجاري تعقيبًا على اعتراض القوات المسلحة السعودية لصواريخ أطلقها الحوثي: " قولوا لأحفاد أبرهة وتلاميذه وعباد الفيل ،خبتم وخاب مسعاكم وكل من ناصركم ،مهما حاولتم من النيل من أقدس وأطهر بقاع الدنيا مكة والمدينة ومملكة العدل والأمن والسلام والآمنين بصواريخكم ومؤامراتكم فلن تفلحوا ولن يتحقق مرادكم أيها الانجاس فدونكم أسود بقيادة أسود سيمرغون أنوفكم بالتراب".

وأطلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة العربية السعودية وعدد من الدول الخليجية كالكويت والبحرين وعمان والإمارات هاشتاج #الحوثي_يستهدف_كعبه_المسلمين الذي تصدر قائمة أكثر الهاشتاجات انتشارا في هذه الدول حاصدا أكثر من 100 ألف تغريدة استنكرت "استهداف الحوثيين لمكة المكرمة".

وغرد الداعية السعودي عائض القرني عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر" قائلاً: "هذه الصواريخ الصفوية هي امتداد لفعل أجدادهم القرامطة الذين احتلّوا الحرم، واعتدوا على الحجر الأسود، وقتلوا الحجيج، واستباحوا الحرمات، فليس بغريب عليهم فمقصود المشروع الإيراني هو الوصول إلى مكة بأي طريق ولكن خاب سعيهم، وشاهت وجوههم، وتبّت أيديهم".

وفي المقابل نفت جماعة "أنصار الله" الحوثية، استهداف مكة المكرمة بصواريخ باليستية.

ووصفت التصريحات السعودية باستهداف مكة بالصواريخ بأنها "ادعاءات" تهدف للتغطية على ما وصفته بـ"الجرائم" المرتكبة بحق الشعب اليمني عبر استغلال المكانة الدينية لمكة المكرمة في قلوب المسلمين.

ونفت وزارة الخارجية اليمنية اتهامات دول التحالف باستهداف الأماكن المقدسة بالسعودية.

 

إقرأ ايضا