الشبكة العربية

السبت 21 سبتمبر 2019م - 22 محرم 1441 هـ
الشبكة العربية

معارض بحريني بارز يرد على الكشف عن مخطط سري لاغتياله

cropped-99

علق المعارض البحريني البارز عبد الوهاب حسين على ما تكشف من معلومات تفيد بمحاولة لاغتياله في العام 2003.

وقال القيادي في تيار "الوفاء الإسلامي" والمحكوم بالسجن المؤبد: "لیس المهم أن أعیش أو أموت، إنما المهم أن تعیش القضية التي ضحى الشعب من أجلها وأن تنتصر.. وأنا على الدرب باق لخدمة الشعب والقضية والوطن"، وفقًا لما نقله عنه موقع "الأبدال"

وكانت قناة "الجزيرة" بثت عبر برنامج "ما خفي أعظم"، الأحد الماضي اعترافات لأحد عناصر "القاعدة"، يؤكد فيها تلقيه تعليمات من جهاز الأمن الوطني البحريني لاغتيال عبدالوهاب حسين.

وتحدث قائد خلية تابعة لتنظيم القاعدة، محمد صالح، عن مخطط بالتعاون مع جهاز الأمن الوطني لاغتيال عبد الوهاب وشخصيات معارضة أخرى، كاشفًا أنه اجتمع مع الضابط عدنان الضاعن وعادل فليفل، وقالو له بأن تعليماتهما مباركة من ملك البحرين حمد بن عيسى.

كما استقبل الأخير محمد صالح في قصره ووعده بتعويض مدة السجن التي قضاها في السعودية بسبب حيازة سلاح.

وكان برنامج "الجزيرة" كشف حقائق أخرى من بينها فبركة قضايا أمنية ضد المعارضة والعمل على التحريض الطائفي، وذلك بشهادة قيادات من الجيش في طليعتهم المقدم ياسر الجلاهمة.

يذكر أن حسين اعتقل في 17 مارس 2011 بعد قمع الاحتجاجات البحرينية المطالبة بالديمقراطية التي قادها شباب "ائتلاف 14 فبراير".

وقد تواترت أنباء نقلاً عن ذوي المعتقلين ونشطاء حقوق إنسان بأن حسين زاره مسئول حكومي في السجن لدعوته للتنازل عن مطلبهم في إقامة جمهورية.

ورد على ذلك قائلاً : "بخصوص مطلب الجمهورية، فهو خيار مبني على رؤية سياسية نتبناها، وهو ما زال مطلبنا لأننا نرى أن جميع الخيارات قد استنفذت مع السلطة الحالية من أجل إصلاحها".

 وأيضًا قال : "مطلب الجمهورية مبني على رؤية سياسية، ووسيلة التغيير السلمية تستند على مرجعية الإرادة الشعبية ولا يجوز استخدام العنف من اجل تحقيقه، كما أن التحالف لم يدعوا لممارسة العنف، بل أن العنف لم يمارس أصلا من طرف الشعب، والوحيد الذي استخدم العنف هو السلطة الحاكمة".

وُطلب أيضًا من المعارض البارز أن يعتذر للملك ولرئيس الوزراء على الأخطاء ويتم تصويره ونقله عبر الاعلام الرسمي البحريني كما جرى لبعض المعتقلين، ولكنه رفض قائلاً: "أما مسألة الاعتذار فهذا من المستحيل، وعلى من أخطأ في حق الشعب أن يعتذر هو".

وصدر بحقة حكم المؤبد وتفاوتت الأحكام ضد المعتقلين معه (مجموعة التحالف من أجل الجمهورية) بين 5 سنوات إلى المؤبد،.
 وأكد الناشط في مجال حقوق الإنسان ورئيس مركز البحرين لحقوق نبيل رجب، أن حسين يتعرض للتعذيب الشديد داخل السجون، في حين تنفي وزارة الداخلية ذلك.
 

إقرأ ايضا