الشبكة العربية

الإثنين 26 أكتوبر 2020م - 09 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

الإنتربول يسلم مصر نجل لاعب شهير متورط في "فضيحة فيرمونت"

Capture

تسلمت مصر عن طريق المنظمة الدولية للشرطة الجنائية (الإنتربول) ثلاثة أشخاص متهمين بالتعدي جنسيا على فتاة في فندق شهير بالقاهرة قبل سنوات، فيما يُعرف إعلاميا بـقضية الفيرمونت، من بينهم نجل لاعب ومدرب شهير وهو أحمد حلمي طولان، وشقيقين آخرين.
ورُحِّل المتهمون الثلاثة إلى مصر من لبنان بعد صدور أمر قضائي بضبطهم وإحضارهم.
وكانوا قد تمكنوا من الهرب خارج مصر قبل فتح التحقيق في القضية في أغسطس الماضي.
وكانت السلطات اللبنانية ألقت القبض على المتهمين الثلاثة أواخر أغسطس/آب الماضي، بعد طلب من الإنتربول في مصر بالقبض على سبعة أشخاص يحملون الجنسية المصرية موجودين في لبنان لاتهامهم في هذه القضية.
غير أنه تبين أن خمسة منهم فقط "دخلوا لبنان في تواريخ سابقة، ثم غادر اثنان منهم ليرسو العدد على ثلاثة مشتبه بهم داخل الأراضي اللبنانية"، بحسب ما ورد في بيان لقوى الأمن الداخلي في لبنان أواخر الشهر الماضي.
وكانت النيابة العامة المصرية وضعت أسماء المتهمين في الواقعة على قوائم المنع من السفر من مصر وترقب الوصول من الخارج لاستجوابهم فيما هو منسوب إليهم.

وتم إيداع المتهمين الثلاثة فور وصولهم إلى الأراضي المصرية في أحد المقار الأمنية لحين العرض على النيابة العامة.
وكانت النيابة قد أمرت بحبس متهمين اثنين بتهمة اغتصاب فتاة بعد تخديرها خلال حفل خاص أقيم بالفندق الشهير في العاصمة المصرية قبل ست سنوات.
وكشفت وسائل الإعلام المصرية تفاصيل ما فعله أحمد حلمي طولان نجل لاعب كرة القدم المصري المشهور حلمي طولان والمتهم في قضية اغتصاب فتاة “فيرمونت”.
وأوضحت وسائل الإعلام المصرية أن “البكاء كان رفقته طوال رحلة ضبطه في الطائرة، والتي استغرقت 50 دقيقة” ، بحسب صحيفة الوطن المصرية .

وقالت مصادر أمنية إن “نجل حلمي طولان انتابته حالة من البكاء طوال وجوده في الطائرة، وكان يبكي ويقول: أنا بريء معملتش حاجة”.
 

إقرأ ايضا