الشبكة العربية

الجمعة 30 أكتوبر 2020م - 13 ربيع الأول 1442 هـ
الشبكة العربية

التحقيق مع سفير بريطانيا السابق بشأن علاقة غرامية مع مراسلة CNN

34494164-8849627-image-a-16_1602894807520


بدأت السلطات البريطانية، تحقيقات مع سفير بريطانيا السابق في الولايات المتحدة، كيم داروش بشأن تسريبات رسائل إلى ميشيل كوسينسكي مراسلة شبكة (CNN) السابقة.

كان السفير البريطاني السابق، كيم داروش، قدم استقالته في يوليو من العام الماضي، على خلفية تسريب رسائل خاصة به، تضمنت انتقادات لإدارة الرئيس دونالد ترامب ولشخصه، الأمر الذي تسبب في إعلان الرئيس الأمريكي عدم التعامل معه وتوجيهه انتقادات لرئيسة الوزراء البريطانية آنذاك، تريزا ماي.
 
وتمت تبرئة داروش البالغ من العمر 66 عامًا من ارتكاب أي مخالفات بعد تحقيق أجرته وزارة العدل.

وفي التفاصيل، فقد أثيرت شكوك بين المسؤولين الأمريكيين بعد سلسلة من المقالات بقلم كوسينسكي (46 عامًا)، والتي تتضمن تفاصيل معلومات شديدة الحساسية حول إدارة ترامب.

وكان يشتبه في أن داروتش أبلغ كوسينسكي عن خطط لجعل مدير وكالة المخابرات المركزية مايك بومبيو وزيرًا للخارجية، وهو ما حدث لاحقًا.

كما أنها علمت بخطط بومبيو للقيام برحلة إلى كوريا الشمالية للضغط من أجل عودة ثلاثة مواطنين أمريكيين. كما أنها أثارت الدهشة عندما أبلغت عن خطط الولايات المتحدة لفرض عقوبات صارمة على روسيا.

وكانت المقترحات السرية نوقشت على انفراد مع حلفاء في فرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة قبل الإعلان عنها في 6 أبريل.

ونقلت صحيفة "ذا صن" عن مصدر، إن كوسينسكي "علمت بهذه العقوبات قبل الإعلان عنها". كما أثارت في القلق بعد أن علمت بوجود نزاع مغلق بين ترامب والسفيرة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، نيكي هيلي.

ونفى داروتش بشدة أي مخالفات وتلميحات بأنه سرب أي من تلك القصص. 

وفي حين يُزعم أنه بدأ علاقته مع الصحفية في بداية عام 2018، قالت "ذا صن"، إنها شاهدت رسائل "حميمة" بين الزوجين توضح بالتفصيل خططهما للقاء.

وحققت السلطات الأمريكية في العلاقة المزعومة بالتفصيل بسبب مخاوف من أنها قد تفتح داروتش لابتزاز الدول المعادية.

وتركت كوسينسكي، منصبها في (CNN) بعد خمسة أشهر فقط من استقالة داروتش من منصبه في واشنطن في يوليو من العام الماضي بعد أن كشفت برقيات مسربة أنه وصف ترامب بأنه "غير كفء".

 

إقرأ ايضا