الشبكة العربية

الإثنين 18 مارس 2019م - 11 رجب 1440 هـ
الشبكة العربية

تطورات جديدة في فضيحة الغواصات وعلاقتها بمصر

1016730088

كشف موقع "عيشير تي في" العبرية عن أن "هناك تطورات جديدة تتعلق بمصر، في قضية الغواصات التي تحقق بصددها السلطات الإسرائيلية وتورط مقربين لبنيامين نتنياهو رئيس الوزراء في الحصول على رشوة".

وأضاف: "لماذا وافقت إسرائيل في الماضي على بيع ألمانيا غواصات للمصريين؟، موضحًا أن هناك وثائق وشهادات تتعلق بعاموس جلعاد، رئيس الطاقم السياسي والأمني السابق بوزارة الدفاع الإسرائيلية، والمبعوث البارز من قبل إسرائيل للقاهرة".

وتابع الموقع: "وفقًا لشهادة جلعاد، فإنه خلال زيارة من الزيارات التي كان يقوم بها للجارة الجنوبية، انتقده المصريون بشدة على خلفية موقفه الرافض لبيع غواصات ألمانية للقاهرة، وأخبره المصريون أنهم كانوا يعتقدون أنه سيقف إلى جانبهم في هذا المسعى، وحاولوا أن يفهموا لماذا يعارض الصفقة بين القاهرة وبرلين؟".

ولفت إلى أنه "في المقابل، ووفقا لشهادة المسؤول الأمني السابق، فإنه دافع عن نفسه أمام المصريين، وقال إنه يتبنى موقف دولة إسرائيل وطلب أن يعرف لماذا تحتاج القاهرة لتلك الغواصات".

وتابع: "عندما التقى جلعاد مندوب شركة (تيسن كروب) الألمانية للغواصات، ميكي جنور، سأله الأخير (لماذا ترفض سيد جلعاد صفقة الغواصات مع القاهرة) وضغط عليه لتليين مواقفه حيال الأمر".   

وأشار الموقع إلى أن "رئيس الوزراء نتنياهو كان يملك، حتى عام 2010، أسهما هو وابن عمه ناتان ميليكوفسكي، في شركة قدمت خدمات لتيسن كروب الألمانية للغواصات، والتي لها نصيبها الأكبر في فضيحة الغواصات، وهذه الأيام تبحث النيابة الإسرائيلية وجود علاقة بين الأسهم المملوكة من قبل نتنياهو وبين تلك القضية".
 

إقرأ ايضا